الشيخ عبدالرحمن بن ندى العتيبي

فوائد علمية وآداب إسلامية (22) الشيخ عبدالرحمن بن ندى العتيبي

أضيف بتاريخ : 02 / 09 / 2009
                                



فوائد علمية وآداب إسلامية [22] 

 


عبدالرحمن بن ندى العتيبي

الحمد لله وبعد: نكمل ما سبق ذكره من فوائد علمية وآداب إسلامية

60] [سعة رحمة الله ومغفرته لمن لم يشرك به شيئا]

عن أنس رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: قال: الله تعالى: (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك، يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة)، رواه الترمذي وقال حديث صحيح.


راوي الحديث

أنس بن مالك خدم النبي صلى الله عليه وسلم عشر سنين وقال عن النبي صلى الله عليه وسلم »ما مسست شيئا ألين من كفه ولا شممت رائحة أطيب من رائحته وما قال لي قط لم فعلت كذا أو لم لم تفعل كذا«، وانتقل أنس من المدينة إلى البصرة ليفقه الناس وتوفي سنة ثلاث وتسعين من الهجرة رضي الله عنه.


شرح الحديث

هذا الحديث من الأحاديث القدسية وهي التي ينسبها النبي صلى الله عليه وسلم إلى الله فيقول الراوي قال النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه أو يقول قال رسول صلى الله عليه وسلم قال الله تعالى، والحديث القدسي لا يقرأ به في الصلاة كالقرآن وإنما ينسب إلى الله ويؤخذ بما فيه من أحكام وفوائد، قوله تعالى (عنان السماء) أعلى السماء وقيل (عنان السماء) السحاب، والسماء على الأرض كالقبة وقوله (بقراب الأرض) بملء الأرض أي لو جئتني بعد الموت بملء الأرض خطايا لكنها دون الشرك، فالشرك أعظم ذنب عصي الله به ومن لم يتب منه فلا يغفره الله وسيعاقب من أشرك.

قال تعالى { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء } النساء: 48

والحديث يحمل بشارة عظيمة لأهل التوحيد الذين أخلصوا دينهم لله تعالى وعبدوا الله وحده ولم يشركوا معه غيره، وفيه البشارة لمن تدنس بالذنوب بأنه ان استغفر ربه فالله غفور رحيم مهما كثرت الخطايا.

لا مجال لليأس من رحمة الله قال تعالى (قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم) الزمر: 53.

(ثم لقيتني) فالعبد لا بد أن يلاقي ربه كما قال تعالى { يا ايها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه } وليسأل العبد نفسه ماذا أعد لهذا اللقاء وهل عمل ما يقربه من ربه وينجيه يوم معاده.


ما يستفاد من الحديث

-1 شرف بني آدم حيث وجه الله له الخطاب

-2 ابن إذا أضيفت إلى الأمة أو القبيلة فهي تشمل الذكور والإناث، وإذا كان لشيء مخصوص فهم الذكور فقط.

-3 الاهتمام بالدعاء وقصد الله به خاصة لقوله (ما دعوتني).

-4 من دعا الله ورجاه فإن الله يغفر له.

-5 لا بد مع الدعاء من الرجاء بخلاف الذكر فإنه يعطى عليه ولو لم يستحضر

-6 إثبات صفات النفي وهي ما يسمى الصفات السلبية لقوله (ولا أبالي) وفيها إثبات الضد وهنا إثبات كمال السلطان والعزة فلا أحد يجادله فيما أراد قال تعالى { لا يسأل عما يفعل وهم يسألون }

-7 إن الله يغفر الذنوب جميعا مهما عظمت.

-8 الحث على الاستغفار والتوبة وهي من تاب يتوب أي رجع يعني الرجوع إلى الله والتوبة الصادقة المقبولة لها شروط:

أ- الندم على ما عمل من معاص.

ب- الإخلاص إلى الله في ترك المعصية رغبة ورهبة.

ج- الإقلاع عنها.

د- العزم على أن لا يعود.

هـ- حدوث التوبة في الزمن المقبول (قبل الغرغرة وقبل طلوع الشمس من مغربها)

-9 فضل التوحيد وخطورة الشرك.

-10 ثبات لقاء الله وعلى ذلك يجب الاستعداد لذلك


61] [الذبيحة عن المولود سنة مؤكدة]

يسن لمن رزق بمولود أن يذبح عن الغلام شاتين وعن الجارية شاة، وتذبح يوم السابع للولادة وقيل إن في ذلك شكراً للمنعم وهو الله فمن أتى عليه سبعة أيام فقد أكمل الأيام التي تكرر على مدى الأعوام القادمة، وتسمى الذبيحة على المولود »عقيقة« وهي على الأب، ويغفل عن هذه الشعيرة بعض المسلمين وقد تجد من لا يعرف عنها شيئاً، عن سمرة بن جندب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (كل غلام مرتهن بعقيقته) وقيل في معنى مرتهن أي محبوس عن الانطلاق والنشاط والانشراح وكذلك عن الحماية من الشيطان رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح.

ولها حكم الأضحية من حيث السن وكونها سليمة من العيوب فلا تذبح المريضة البين مرضها ولا العرجاء ولا العوراء ولا العجفاء وهي الهزيلة جدا، والسن المعتبر ستة أشهر في الضأن وسنة في المعز وسنتان في البقر وخمس في الإبل وتخالف الأضحية بأن لا شرك فيها في دم.



تاريخ النشر 02/03/2009 





الإبانة - جريدة الوطن الكويتية


اقرأ أيضاً :



Fatal error: Call to undefined function session_unregister() in /home/alsunna/public_html/includes/classes/cUtil.php on line 127